Home»التغريبة السورية»رموا كرسيّه في البحر.. رحلة شاقّة عاشها سوري هاجر إلى هولندا

رموا كرسيّه في البحر.. رحلة شاقّة عاشها سوري هاجر إلى هولندا

0
Shares
Pinterest Google+

الفيحاء نت – رصد

لم تمنع الإصابة اللاجئ “قصي الرفاعي”، من الهجرة إلى اليونان على متن قارب، خصوصاً مقعدٌ على كرسّي متحرّك، ليمضي في رحلة مرعبة ألقوا خلالها بمقعده المتحرك في المياه.

يعيش “الرفاعي 31 عاماً” حاليا في هولندا حيث يشعر بأنه في بيته، بحسب شريط فيديو تحدّث فيه عن رحلته حتى وصل إلى بلاد اللجوء.

يقول: اتخذت قرار القيام برحلة الهجرة إلى اليونان في 48 ساعة. كنا 45 شخصا على متن قارب، وبالنسبة لي كانت الرحلة مرعبة لأنهم ألقوا بمقعدي المتحرك في المياه

ويضيف: قررت أن أتحدى إعاقتي وأترك بلدي بحثا عن حياة أفضل في أوروبا.. لقد كان لدى نوع من الاضطراب، أنا أتحدث عن عظامي، فأنا أعاني من هشاشة العظام ما أجبرني على استخدام مقعد متحرك، وبعد اندلاع الحرب في سوريا كنت يائسا، وأدركت أنه ليس لدي فرصة في الاستمرار في حياتي.

وعن الرحلة يضيف: كنت الأقصر قامة بين الجميع، وقد وصلت المياه تقريبا إلى صدري لفترة ثلاث ساعات ونصف.. إلا أنّ تصميمي كانا سبباً في نجاحي بالوصول إلى السواحل الأوروبية.

هولندا بيتي

يتابع: لقد تغيرت حياتي للأفضل، ولدي الآن فرصة لمواصلة دراستي، وأشعر أيضا بأني في أفضل حال.

وختم حديثه بالقول: “أنا ممتن لكل ما حدث، فلم أجد كل هذا في بلدي لكني وجدته هنا الآن، وأشعر بأني في بيتي للمرة الأولى”.

تعليقات فيسبوك
Previous post

الأحد.. ارتفاع الليرة السورية أمام معظم العملات

Next post

هذا هو أقوى محرك في العالم