Home»محليات»ضباط يجندون طالبة لترويج مخدرات (حزب الله) في مدارس دمشق

ضباط يجندون طالبة لترويج مخدرات (حزب الله) في مدارس دمشق

0
Shares
Pinterest Google+

صفوان أحمد – الفيحاء نت

كشفت مصادر إعلام موالية عن عصابة مخدرات استغلت فتاة لترويج المخدرات بين الطلبة في مدارس العاصمة دمشق، وبيّنت أن المخدرات مصدرها ميليشيا حزب الله اللبناني، وأن العملية يديرها ضباط للنظام.

وأفادت صفحة “يوميات الجندي السوري” الموالية بإلقاء القبض على عصابة مخدرات وأفرادها هم طالبة تقوم ببيع المخدرات إلى صديقاتها.

وأشارت إلى أن الطالبة تحصل على البضاعة من ابن عمها “مهند علي نصور” (33 عاما)، و”أحمد يوسف بركات” (35 عاما)، وأن الطالبة أيضاً مدمنة على المخدرات، وابن عمها يستغلها ويشرط عليها بيع المخدرات ليعطيها الجرعات.

وأوضحت الصفحة الموالية أنه تم ضبط العصابة في العاصمة دمشق، مشيرةً إلى أن مصدر المخدرات هو “وابة جهنم، مدينة القصير”، على حد تعبيرها.

“محمد المحمد” علّق على الخبر وكشف من يدير مثل هذه العمليات، وقال “أول شي مهند علي نصور زبون دائم عند المقدم عبد الرزاق حاج علي، رئيس فرع المخدرات بدمشق، يعني مرح يطلع من أمراهم شي”.

وأضاف “بزمانو جابو لمهند ع الفرع ومعو كليو ونص حشيش ونترك من الفرع وع أثرها تم نقل عناصر من الفرع، يومها رئيس الفرع حطها بظهر العناصر، يعني كنو كبش فدا، وإذا بدكم دليل بعطيكم أسماء العناصر يلي نقلهم وين عم يخدمو هلأ، والمقدم عندو زباين من برا الفرع، يعني مساعدين متقاعدين عم يتعامل معهم، برسم وزير الداخلية يرجى متابعة الموضوع اذا بيهم الامر”.

وقال “خضر أحمد خضر” معلقاً على الخبر: “انت عم تحكي من القصير، مين الزلمة يلي في يسكر يلي عم يفوت من القصير”، ورد عليه “حيدر علي” قائلاً: “لهالدرجة خايفين تقولوا حزب الله هو يلي عم يدخل المخدرات، الحزب خطر علينا وهوي عم ينفذ أوامر إيران لتدمير الشعب السوري”.

وكان “وليد درويش” عضو مجلس الشعب التابع للنظام قد كشف في وقت سابق عن انتشار المخدرات علناً في المدارس التي تقع في مناطق سيطرة النظام، وقال في جلسة لمجلس الشعب عقدها في شهر أيلول/سبتمبر الماضي: “الحبوب المخدرة تُباع في مدارسنا علناً”.

وكشفت إحصائية أصدرتها إدارة مكافحة المخدرات التابعة للنظام، انتشاراً واسعاً للمخدرات في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام، وبكميات ضخمة، وأوضحت الكميات الكبيرة التي تمت مصادرتها خلال العام 2016.

وأشارت الإحصائية إلى مصادرة (١١٦١) كيلو غرام من مادة الحشيش المخدر، و(٤،٤) كيلو غرام من مادة الهيروئين المخدر، و(١٠٧) غرام من مادة الكوكائين المخدر، إضافة إلى مصادرة (٤،٢١٠،٨٣٥) حبة كيبتاغون مخدرة، و(٢،٠١٨،٤٨٣) حبة دوائية نفسية، و(٤٤) غرام من مادة الماريجوانا المخدرة، و(٢٨٥) غرام من القنب الهندي المخدر، كما تم توقيف (٥٧٢٠) شخصاً متهماً في قضايا النقل والاتجار والترويج وتعاطي المخدرات، بحسب الإحصائية.

تعليقات فيسبوك
Previous post

قتلى بتفجير استهدف قوات النظام داخل مطار دير الزور

Next post

إردوغان: على من لا يرى حلاً عسكرياً أن يسحب قواته من سوريا