Home»ثقافة وفن»ثقافة»وفاة الكاتب والمترجم السوري صخر حاج حسين

وفاة الكاتب والمترجم السوري صخر حاج حسين

1
Shares
Pinterest Google+

هبة رزوق – الفيحاء نت

توفي أمس الجمعة في مدينة أبو ظبي، الكاتب والمترجم السوري صخر حاج حسين، بعد معاناة طويلة مع مرض السرطان.

ويعتبر الكاتب الراحل أحد أوائل المثقفين السوريين الذين انحازوا لثورة الشعب السوري ضد نظام بشار الأسد، وكانت له مواقف جريئة وكتابات تعبر عن إدانته للجرائم التي ارتكبها نظام الأسد ضد الشعب السوري الثائر منذ انطلاق الثورة في آذار من العام 2011.

ونعاه العشرات من ناشطي ومثقفي الثورة السورية الراحل حاج حسين، وقال عنه الكاتب نجم الدين سمان “كُنتَ وَعدتَنِي منذ ترجمتِك لكتاب: في انتظار البرابرة؛ أن نبقى لنكون شهود عصرنا على هزيمتهم؛ وأعرف بأنكَ لا تخون عهداً ولا صداقةً؛ فكيف رحلتَ جسداً قبل رحيلهم؛ .. كأنما لتراهُم بأعيننا مُهزومين.”

وقال عنه أيضاً ” أنت النسخة المهذبة؛ وأنا النسخة التي لا حدود لها في الشتيمة الماكرة؛ وكنتُ أشكركَ على الدوام.. لأنك تنطق بما لا أستطيع؛ وتفشُّ قهري -كما يُقال- في كل مرّةٍ وعلى الدوام”.

الفنان المسرحي همام حوت كتب عنه قائلاً ” رغم ثقافته العالية كان يكره فزلكة وعنجهية المثقفين رحل بصمت ودون ضجيج كعادته دائما …في ذمة الله ورحمته ياصخر اشهد انك…. إنسان ……اللهم تقبله في رحمتك وتجاوز عن سيئاته ….وانا لله وانا اليه راجعون …صخر حاج حسين وداعا”

ونعاه الشاعر السوري ياسر الأطرش بقوله، “الكاتب والمترجم السوري صخر حاج حسين في ذمة الله.. مات الرجل غريبا منفيا.. ولكن.. مضى شريفاً نبيلاً كما يليق بفارس.. إلى رحمة الله يا صديقي”.

ومن المقرر أداء صلاة الجنازة على الراحل في مسجد مريم بالعاصمة الإمارتية، أبو ظبي، حيث توفي في أحد مشافي الإمارات.

 

تعليقات فيسبوك
Previous post

خالد العبود: سوريا ستحتضن حتى الخونة من مواطنيها

Next post

حريق ضخم يلتهم مخيماً للسوريين في لبنان (فيديو)