Home»دراسات وترجمات»تقرير: النساء في دير الزور يتعرضن للاغتصاب كسلاح حرب

تقرير: النساء في دير الزور يتعرضن للاغتصاب كسلاح حرب

11
Shares
Pinterest Google+

ترجمة الفيحاء نت – المراقب

وفقاً لتقارير مجموعة رصد محلية، تعرضت خمس نساء على الأقل للاغتصاب من قوات موالية للنظام وميليشيات كردية في الأسابيع الأخيرة.

وأفادت مجموعة الرصد المحلية في محافظة دير الزور أن أربع نساء مشردات تعرضن للاغتصاب من قوات نظام بشار الأسد والميليشيات المتحالفة معه في الأسابيع القليلة الماضية.

وحذر موقع “الفرات بوست” الذي يتابع انتهاكات الأطراف المتحاربة الناس من العودة إلى ديارهم في المناطق التي يسيطر عليها نظام بشار الأسد على الضفة الجنوبية لنهر الفرات.

كما شاركت القوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة في حالة تتعلق بالاغتصاب في الضفة الشمالية من النهر. وقد استخدم نظام بشار الأسد وحلفاءه انتهاكات حقوق الإنسان بما في ذلك الاغتصاب كاستراتيجية للحرب في النزاع السوري.

ووفقاً للجنة الإنقاذ الدولية، كان الاغتصاب “سمة هامة ومثيرة للقلق” خلال النزاع. وأفادت اللجنة أن السبب الرئيسي الذي أدى بـ 600 ألف امرأة للهروب من منطقة الحرب هو الخوف من الاعتداء الجنسي.

وأفاد “الفرات بوست” أيضاً أن ستة مدنيين، من بينهم أربعة أطفال، قُتلوا يوم الأربعاء عندما استهدف انفجار نقطة تفتيش لقوات سوريا الديمقراطية بالقرب من بلدة الشهيل في ريف دير الزور الشرقي.

ولا تزال “قسد”، التي أعلنت انتصارها في هجومها في دير الزور، تواجه مقاومة من جانب مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية الذين يسيطرون على عدد من القرى الواقعة شرق نهر الفرات الذي يتوسط المحافظة الغنية بالنفط.

Previous post

ألمانيا.. 264 هجوماً ضد مراكز إيواء اللاجئين خلال 2017

Next post

فيسبوك تطور ميّزة التعرف على الأخبار الزائفة