Home»جولة الصحافة»معهد واشنطن: إنقاذ سوريا مرتبط بإزاحة (بشار الأسد)

معهد واشنطن: إنقاذ سوريا مرتبط بإزاحة (بشار الأسد)

0
Shares
Pinterest Google+

الفيحاء نت – وكالات

قالت دراسة أعدها “معهد واشنطن لسياسات الشرق الأوسط”، إن إنقاذ سوريا وإعادة إعمارها يتوقف على إزالة عائلة الأسد وشركائها من الحكم لحماية المدنيين.

واعتبرت الدراسة المنشورة أمس الثلاثاء، أن بشار الأسد تمكّن من خداع المجتمع الدولي بأنه الخيار الأفضل لسوريا وأنه الأهون مقارنة بـ”داعش”.

ولفتت إلى أن “الأسد” أطلق مقاتلين سوريين وأجانب قاتلوا في العراق سابقًا من سجن صيدنايا سيء السمعة في دمشق بهدف قمع المتظاهرين السلميين والثوار المعتدلين بحجة الإرهاب الذي تلاعب به.

وتطرقت الدراسة لتحالف النظام مع الحكّام ذوي التفكير المماثل من أجل البقاء، مثل روسيا وإيران، لذلك استغلّت روسيا هذا الفراغ في السلطة لخدمة مصالحها الخاصة، وتغيير الديناميكيات في سوريا لصالحها.

وأضافت: “بالمثل وافقت إيران مع ميليشياتها الشيعية و”حزب الله” اللبناني على تقديم المساعدة إلى الأسد ضد الثوار؛ مما أدى لزيادة الطابع الطائفي على الحرب، وتطرف المعارض”.

ودعت الدراسة ومن أجل إنهاء سفك الدم في سوريا، لتحالفٍ قوي ونزيه بين الولايات المتحدة وروسيا، يمكن الضغط على إيران للتعاون لوقف عدوانها وتدخلها في الشؤون الداخلية السورية.

Previous post

بدعم تركي.. تأهيل الشباب السوريين لمستقبل مُشرق

Next post

الليرة تتهاوى أمام باقي العملات