Home»عربي وإقليمي»لماذا تنازل البغدادي عن قيادة «داعش» خمسة أشهر؟

لماذا تنازل البغدادي عن قيادة «داعش» خمسة أشهر؟

0
Shares
Pinterest Google+

الفيحاء نت – رصد

اضطر أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم #داعش إلى التنازل عن مهامه في القيادة لخمسة أشهر، بعد تعرضه لإصابة جراء غارة جوية في مايو (أيار) الماضي، منعته من قيادة العمليات اليومية للتنظيم، بحسب شبكة الاخبار الأميركية (سي إن إن).

ونقلت الشبكة عن مسؤولين أميركيين قولهم، إن التقييم الدقيق لوكالات الاستخبارات الأميركية يشير إلى أن #البغدادي، الذي يعتبر المطلوب الأول على مستوى العالم، كان في منطقة مجاورة لمدينة #الرقة عندما استهدفه صاروخ.

واستندت عمليات التقييم إلى تقارير حصلت عليها الاستخبارات الأميركية من موقوفين ينتمون إلى التنظيم. وعجز المسؤولون الأميركيون عن معرفة ما إذا كانت الإصابة قد نجمت عن ضربة أميركية أم روسية، خاصة أن طائرات تابعة لموسكو نفذت ضربات في المنطقة نفسها التي أصيب فيها البغدادي، في الوقت الذي أعلنت فيه #روسيا أنها قتلت البغدادي بغارة شنتها في 28 مايو الماضي بضواحي الرقة.

وآنذاك، أعلنت الولايات المتحدة الأميركية، عن شكوكها حول صحة التصريحات الروسية، خاصة أنها جاءت بعد الكثير من التقارير غير الدقيقة الصادرة عن موسكو.

وكان مسؤول في وزارة الداخلية العراقية، صرح يوم أمس الاثنين، أن البغدادي أدخل مؤخرا إلى مستشفى لداعش في منطقة الجزيرة السورية (محافظة #الحسكة) للعلاج من كسور وجروح خطيرة في ساقه وجسمه واصفاً حالته بـ”الخطيرة”، وفقا لنتائج “المراقبة السرية لخلية الصقور والتحاليل والكشوف المرضية الأخيرة، فضلا عن إصابته بداء السكري”.

 

Previous post

وكالة: جنود روس قتلوا بقصف التحالف على قوات موالية في دير الزور

Next post

تركيا تعرض مكافأة كبيرة لمن يدلي بمعلومات عن أورال ومسلم