Home»التغريبة السورية»هرباً من الحرب.. هكذا حمل رجلٌ سوريّ أمّه (12 كم) على ظهره

هرباً من الحرب.. هكذا حمل رجلٌ سوريّ أمّه (12 كم) على ظهره

5
Shares
Pinterest Google+

رهام الحلبي – الفيحاء نت

مسافة 12 كم قطعها (هلال كردوش)، وهو يحمل أمه المسنّة، والمصابة بنيران “ب ي د/ بي كا كا” على ظهره، هارباً بها من بلدة “جنديرس” بعفرين، متجهاً نحو تركيا، وفق ما أفادت وكالة الأناضول التركية.

وقال هلال، بحسب الوكالة: “كنا نعيش في جنديرس بمنطقة عفرين، ونشتغل بالزراعة، إلا أن عناصر التنظيم الإرهابي أرادوا تجنيد الرجال في صفوفهم، وأصروا على ذلك بعد بدء الجيش التركي عملية غصن الزيتون”.

وأضاف من الخيمة حيث يقيم مع عائلته في ولاية هطاي التركية، أنه “قرر مغادرة عفرين والتوجه إلى تركيا، رغم ما تحمله مغامرة مماثلة من مخاطر، خصوصًا مع تمركز عناصر التنظيم في جميع الطرق المؤدية للحدود، مهددة بإطلاق النار على المغادرين”.

ولتقليص احتمالات الوقوع بأيدي التنظيم الإرهابي، اختار هلال مغادرة جنديرس ليلًا، حاملًا والدته البالغة من العمر 80 عامًا، على ظهره، ليقطع بها مسافة 12 كلم في 6 ساعات”.

غير أنه -وكما كان متوقعًا-، تعرض هلال في الكيلومتر الخامس تقريبًا، لإطلاق نار من إرهابيي “ب ي د/ بي كا كا”، ما أدى إلى إصابة والدته في ظهرها.

 

Previous post

عالم ومخترع سوري شارك في نهضة تركيا الصناعية

Next post

مجلس الجالية السورية في تركيا يعقد اجتماعاً تشاورياً في إسطنبول