Home»عربي وإقليمي»جاويش أوغلو: توافق تركي – أمريكي على انسحاب (قسد) من منبج

جاويش أوغلو: توافق تركي – أمريكي على انسحاب (قسد) من منبج

0
Shares
Pinterest Google+

الفيحاء نت – وكالات

قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إن بلاده والولايات المتحدة الأمريكية، ستشرفان على انسحاب مقاتلي وحدات حماية الشعب التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي (ب ي د) من مدينة منبج في ريف حلب.

ونقلت قناة “إن تي في” التلفزيونية ووسائل إعلام محلية أخرى، عن جاويش أوغلو خلال توجهه إلى موسكو أن “تركيا والولايات المتحدة ستضعان خطة لتأمين منبج خلال محادثات تجري في الـ19 من آذار/ مارس، لكن القوات التركية ستنفذ عملية عسكرية إذا فشل ذلك”.

وأشار إلى أن “تركيا لم تتقدم بأي طلبات بعد للحكومة السورية فيما يتعلق بمبنج”، مضيفًا أن “أنقرة ستراقب عملية سحب الأسلحة التي زودت الولايات المتحدة وحدات حماية الشعب الكردية بها، في خطوة تسببت في توتر العلاقات بين البلدين الحليفين في حلف شمال الأطلسي”.

في المقابل، قال مسؤول في (قسد) إنه “ليس لديهم علم بأي اتفاق تركي أمريكي يتعلق بمدينة منبج”.

وقال ريدور خليل مسؤول العلاقات الخارجية في قسد: “ليس لدينا أي علم عن أي اتفاق تركي أمريكي بهذا الخصوص”.

وأضاف: “لكن ما نعلمه جيدًا أن وحدات حماية الشعب والمرأة انسحبت من منبج بشكل رسمي بعد عملية تحريرها يوم 15 أغسطس/ آب 2016 وتم تسليم أمور الدفاع والحماية والإدارة إلى مجلس منبج العسكري وقوات الأمن الداخلي ومجلس منبج المدني”.

وكان المتحدث باسم الحكومة التركي، بكر بوزداغ، أكد بالأمس على تصميم تركيا على “تطهير منبج من الإرهابيين”، بذات الوسائل التي تطهر فيها حاليا منطقة عفرين، في حال عدم التوصل إلى تفاهم في اجتماعات اللجنة المقبلة.

واختتم الاجتماع الأول للجنة الفنية بين تركيا والولايات المتحدة مساء الجمعة الماضي بالعاصمة واشنطن. وبحث الاجتماع قضايا مختلفة بينها الأوضاع في سوريا والعراق ومنظمة “فتح الله غولن” الإرهابية.

وأكد بوزداغ على أن تركيا جددت للولايات المتحدة في الاجتماع بأنها لا تريد وجود أي “إرهابي” من “بي كي كي ” أو “ب ي د” أو “داعش” في مدينة منبج.

 

Previous post

التايمز: إسرائيل ترصد 10 قواعد إيرانية في سوريا

Next post

صمود قاراطاي... فيلم تاريخي يكمل (قيامة أرطغرل) في دور العرض