Home»دولي»بوتين وأردوغان يبحثان قضية إدلب ودرعا في قمة (بريكس)

بوتين وأردوغان يبحثان قضية إدلب ودرعا في قمة (بريكس)

0
Shares
Pinterest Google+

الفيحاء نت – وكالات

تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء، بأنه سيبحث مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، قضيتي درعا وإدلب السوريتين، إذ تشهد الأولى اتفاقا بترحيل المعارضة ونزوح أهالي، فيما يخشى السوريون على الثانية مصيرا مشابها أو عملا عسكريا من النظام.

وبحسب ما نشرته الوكالة الفرنسية، فإنه من المفترض أن يلتقي الرئيسان التركي والروسي يوم غد الخميس، على هامش قمة “بريكس” (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا)، التي تعقد من الأربعاء إلى الجمعة في جوهانسبرغ.

وباتت قوات النظام تسيطر على أكثر من 90 في المئة من محافظتي درعا والقنيطرة، بعد هجوم بدعم روسي تلته اتفاقات تسوية مع الفصائل بوساطة روسية.

وسبق أن بعثت إحدى نقاط المراقبة التابعة للجيش التركي والمتواجدة بريف محافظة إدلب الجنوبي الشرقي تطمينات للأهالي حول مصير إدلب، بأن تركيا “لن تسحب نقاط المراقبة”.

ولا تزال محافظة إدلب، التي تسيطر عليها فصائل المعارضة وهيئة تحرير الشام، المحافظة الوحيدة الخارجة بكاملها تقريبا عن سيطرة النظام.

وخلال اللقاء، سيبحث أردوغان وبوتين في الوضع في سوريا “قضية درعا، التي تعد واحدة من الموضوعات الشائكة”، على حد قول الرئيس التركي في مؤتمر صحفي عقده في أنقرة، قبل أن يستقل الطائرة إلى جنوب أفريقيا.

وقال أردوغان إنه سيطرح أيضا مسألة إدلب الواقعة على حدود تركيا، التي تخشى أن يؤدي هجوم محتمل لقوات النظام السوري على المنطقة إلى موجة نزوح جديدة.

وقال أردوغان: “أي شيء يمكن أن يحدث في أي لحظة” في درعا وإدلب.

Previous post

شاهد: هل ممكن أن تقتل انساناً... برحمة؟

Next post

محللون: النظام هو المستفيد الأكبر من هجمات (داعش) في السويداء؟